زيادة الثقة بالنفس

كتابة: الاء عرفات - آخر تحديث: 21 سبتمبر 2020
زيادة الثقة بالنفس

زيادة الثقة بالنفس هي من أهم الخطوات التي تسهم في تحقيق نجاح لكافة الأفراد  في أي مجال، فهي الركيزة التي على أساسها يتم بناء شخصية الإنسان التي تتحكم في المكانة التي توضع بها، الثقة بالنفس مصطلح يختلف عن الكفاءة الذاتية بشكل واضح ولكنهما أساسًا للنجاح أيضًا.

أسباب قلة الثقة بالنفس

يمكن توضيح مفهوم الثقة بالنفس على أنها ثقة الفرد في قدراته وقدراته وأحكامه الخاصة ، أو الاعتقاد بأنه يمكنه مواجهة التحديات والاحتياجات اليومية بنجاح، وإليك الأسباب التي تؤثر سلبًا على زيادة الثقة بالنفس [1] :

  • ذم النفس أي وصف الشخص نفسه بعبارات سيئة وغير مرغوب بها تتمثل في أنني غير نافع، وأنني شخص سيء، وغيرها من العبارات الهدامة.
  • التركيز على النقاط الضعيفة في الشخصية، وعدم رؤية النقاط الإيجابية، وكذلك يفهم الشخص نفسه أن الناس يرون نقاط الضعف فقط.
  • الإحساس بالعجز والخوف اتجاه تحقيق أو تخطي أمرًا ما.
  • التعرض لصدمات وتحديات صعبة لم يتمكن الشخص من النجاح في التخلص منها وتخطيها وفشل فيها، فأصبحت تمثل أزمات للشخص تقلل من ثقته بنفسه.
  • النمو في أسرة ذات أحوال نفسية ومادية سيئة، فالأسرة هي مصدر الاستقرار النفسي للشخص.

زيادة الثقة بالنفس

 الثقة بالنفس تمثل أحد أساسيات النجاح وحتى نتمكن من زيادة الثقة بالنفس إليك بعض الإرشادات:

  1. الأهتمام بالمظهر الخارجي لك لأنه عنوان ينظر إليك الأشخاص من خلاله، وذلك من خلال ارتداء ملابس مناسبة للوقت الذي ترتديها فيه، وتكون نظيفة ومتناسقة.
  2. انشاء التحديدات بينك وبين نفسك لكسر الخوف ومواجهة أي مشكلة تتعلق بتقليل ثقتك في نفسك، ستلاحظ صعوبة في تخطي بعض التحديدات ولكن مع الاستمرار ستلاحظ تغير مذهلة تدريجيًا في شخصيتك وثقتك بنفسك.
  3. المشاركة الاجتماعية، في حالة كان ضعف الثقة في النفس ناجم عن الانعزال الإجتماعي، فأن تكرار المحاولات في تكوين صداقات، وذلك من خلال الدخول وسط مجموعات كبيرة من الاشخاص والاستماع إليهم وبدأ مشاركة الحديث معهم.
  4. الابتعاد عن جلد الذات التي تعد مؤثر سلبي كبير على زيادة الثقة في النفس.
  5. التروي في اتخاذ أي قرار وخاصة القرارات التي تبني عليها مستقبلك.
  6. عدم مقارنة نفسك بحالات الآخرين، سواء المادية أو النجاح أو أي شخص مادي أو معنوي متعلق بالأشخاص الآخرين.

ما هي الكفاءة الذاتية؟

يمكن القول إن ألبرت باندورا هو أكثر المؤلفين استشهدًا في موضوع الكفاءة الذاتية، وهو يعرّف الكفاءة الذاتية على أنها معتقدات الشخص عن قدرته على التأثير على الأحداث في حياته، يختلف هذا عن تقدير الذات بطريقة مهمة: غالبًا ما يعتمد تعريف احترام الذات على أفكار حول قيمة الفرد أو جدارة، في حين أن الكفاءة الذاتية متجذرة في المعتقدات حول قدرات الفرد على التعامل مع المواقف المستقبلية. وبهذا المعنى، فإن احترام الذات هو أكثر من اعتقاد يركز على الحاضر بينما الكفاءة الذاتية هي أكثر من اعتقاد استشرافي.

الفرق بين الكفاءة الذاتية والثقة بالنفس

يخلط أشخاص كثيرون بين بين الكفاءة الذاتية والثقة بالنفس، حيث كان الاعتقاد السائد أنهما مصطلحان مختلفان ولكن يضمان نفس المعنى، ولكن الفرق واضح بينهما إذ أن الثقة في النفس تكمن في الثقة التي يضعها الشخص فيما يمتلك من قدرات، أما الكفاءة الذاتية هو اعتقاد وظنون الشخص حول القدرات التي تخصه، والتي يكون لها تأثير على حياته.

يمكنك تطبيق الإرشادات لزيادة الثقة بالنفس لتصبح أكثر نجاحًا في أمور الحياة جميعها، ولتكون دائمًا في تقدم نحو ما هو مناسب لقدراتكن دون الخجل أو الخوف من الفشل أو الخذلان.

 

المراجع

  1. entrepreneur.com، زيادة الثقة بالنفس ،20-9-2020
137 مشاهدة
error: Content is protected !!