الفرق بين النطاق الأحمر والنطاق الأصفر للشركات

كتابة: مي - آخر تحديث: 9 سبتمبر 2020
الفرق بين النطاق الأحمر والنطاق الأصفر للشركات

الفرق بين النطاق الأحمر والنطاق الأصفر للشركات ، نظام نطاقات الكفيل المختلفة هو أحد الأنظمة عملت وزارة العمل على قرارها، وذلك تبعا لما تقوم حكومة المملكة العربية السعودية بالسعي إلى خطة التوطين الواسع، وذلك ليتم تصنيف المؤسسات والشركات بحسب العدد التي قد تحتويه من المواطنين والموظفين الأجانب، وذلك الأمر يكون استكمال لخطة التحول الذي قد تم وضعها للحول الوطني من أجل تحقيق رؤية 2030، وتلك النطاقات: النطاق البلاتيني الممتاز والأصفر والأخضر والأحمر، وذلك لكي يتم تحديد أسلوب العمل والتعامل وتحديد صلاحيات الشركة.

أهداف النطاقات

تهدف وزارة العمل بالمملكة العربية السعودية إلى إنشاء مشروع يعتبر من أهم المشروعات الخاصة بالتوظيف، وذلك من خلال البطاقات الجديدة، لمن يرغب بالعمل في قطاع المملكة الخاص.

  • النطاق الأحمر: ويعني احتوائه على شركات بها عمال أجانب أكثر من المواطنين في الشركة أو المؤسسة ولكن بنسبة قليلة.
  • النطاق الأخضر: الموظفين الأجانب فيه يكونوا أقل عدد من الموظفين المواطنين، ولكن النطاق البلاتيني الممتاز يكون فيه عدد الموظفين المواطنين أكبر من الموظفين الأجانب وذلك بشكل كبير.
  •  النطاق الأصفر: هو الذي يكون فيه عدد العاملين الأجانب أكبر من المواطنين ولكن بنسبة أقل بالشركة.

ولكل نطاق من كل هذه النطاقات ميزات، فذلك الموضوع منظم لكي يفيد جميع العاملين بالمملكة سواء كان المواطن أو الأجنبي، وذلك بالإضافة إلى أنه ييضبط صلاحية إقامة الأجانب.

والمملكة العربية السعودية تسعى عن طريق كل هذه النطاقات لكي تقوم بترسيخ الثقافة في العمل بالنسبة للشباب والشابات في المملكة، وإلزام هؤلاء الموظفين بأعمالهم دون تقصير منهم أو ترك الوظيفة بشكل عشوائي مما يعرض المؤسسات للخطر.

 

الفرق بين النطاق الأحمر والنطاق الأصفر للشركات

يتم تحديد نظام الحوافز والعقوبات النطاق الذي تقع به الشركة من خلال تحديد نطاق الشركة، وهذا حرصًا على سعودة المنشآت والمؤسسات، وأيضًا التدقيق على أداؤ المؤسسات وفاعلياتها.

عقوبات النطاق الأحمر

وقد يتم تصنيف المنشآت على بواسطة عدد العاملين بها إلى تصنيفات خمس مختلفة، ومن الممكن أن يتم التأكد من نطاق الشركة أو المؤسسة عن طريق موقع وزاره العمل، وأحد العقوبات التي يتم فرضها على اجميه المنشآت الداخلة في النطاق الأحمر لا يمكنها أخذ تأشيرة جديدة أو تغييرها، ولا يمكن أن تمنع تلك الشركة موظف من موظفيها من الانتقال إلى شركة نطاقها أخضر أو ممتاز، ولا يمكن تجديد رخصة العمل الخاصة بالموظفين أو عمل فروع جديدة.

 والمنشآت الحاصلة على النطاق الاصفر فلا يمكنها تجديد التأشيرات الخاصة بالعمل للعمال الأجانب إلا في حالة أن العامل قد أمضى 6 سنين عمل في المملكة، ولا يمكن نقل تأشيرة العمل الأجانب تحت كفالتها، ولن يمكنها منع أي موظف من أن ينتقل إلى شركة أخرى نطاقها أخضر أو بلاتيني، وتحصل فقط على تأشيرة عمل في حال مغادرة عاملين أجانب.

شاهد ايضا: معايير تحديد العلاوة السنوية للموظفين 1442

144 مشاهدة
error: Content is protected !!