علاج ضربة الشمس في البيت

كتابة: بسمة - آخر تحديث: 23 سبتمبر 2020
علاج ضربة الشمس في البيت

قبل أن نعرف ما هو علاج ضربة الشمس يجب أولا أن نعرف أن التعرض لضربة من الشمس يعد من المشاكل الدائمة الحدوث مع الناس، ولكن إهمال معالجة هذه المشكلة يؤدي لا محالة مشاكل صحية عنيفة تضر كثيرا بصحة من يتعرض لها، والإصابة بضربة الشمس يحدث بكثرة في البلاد ذات الطقس الحار، ويمكن تجنب الأضرار الناتجة عن ضربة الشمس بعلاجها فورا تجنبا للمضاعفات والتي يعتبر الوفاة أحدها.

كيفية حدوث ضربات الشمس

ضربة الشمس تحدث عندما ترتفع درجة حرارة الشخص الذي تعرض لضربة الشمس بسرعة كبيرة ولا يمكن لجسمه التكيف مع هذا الارتفاع المفاجئ للحرارة أو إعادة حرارة الجسم لمستواها المعروف على مستوى الصحة العالمية، والارتفاع في الحرارة يحدث بتعرض الشخص لأشعة الشمس المباشرة لوقت طويل أو نتيجة للقيام بمجهود جسماني في طقس حار لمدة طويلة من الوقت مع عدم الحصول على قدر كافي من الماء والسوائل عامة أو مع عدم التعرض للهواء البارد والعليل، وطبعا معرفة سبب الضربة يساهم كثيرا أو في علاج ضربة الشمس بشكل سريع.

عوامل تساهم في سرعة الإصابة بضربة الشمس

يجب أن نعرف أن هناك عوامل تسرع من فرصة الإصابة بضربة الشمس قبل علاج ضربة الشمس وهذه العوامل هي:

  • ارتداء ملابس غير مناسبة لفصل الصيف والطقس الحار.
  • التعرض لوقت طويل لأشعة الشمس المباشرة دون شرب السوائل والماء.
  • ممارسة أي نوع من أنواع الرياضة في طقس وجو حار جدا مع عدم شرب الماء والسوائل عامة.
  • تناول الخمور والمشروبات الكحولية في طقس حار.

الفئات الأكثر عرضة لخطر الإصابة بضربة الشمس

قبل أن تناول علاج ضربة الشمس علينا أن نعرف من هم أكثر الفئات التي تصاب بسرعة بضربات الشمس، والفئات هم:

  • العجائز وكبار السن.
  • الأشخاص الذين يعانون من السمنة.
  • المرضى المصابون بمرض الشلل الرعاش المعروف باسم مرض باركنسون.
  • الأشخاص الذين أدمنوا تناول الخمور والمخدرات بأنواعها.

ضربة الشمس والإرهاق الناتج عن ارتفاع حرارة الطقس

يجب أن نميز جيدا بين ضربة الشمس وبين والإرهاق الناتج عن ارتفاع حرارة الطقس، فضربة الشمس تحدث نتيجة للتعرض لأشعة الشمس أما والإرهاق الناتج عن ارتفاع حرارة الطقس مرحلة من مراحل ضربة الشمس وعدم معالجتها يسبب التعرض لضربة الشمس، وكل من ضربة الشمس والإنهاك الناتج عن الحرارة لهما أعراض مختلفة عن الأخر.

أعراض ضربات الشمس

أعراض ضربة الشمس هي:

  • ارتفاع درجة الحرارة الشخص المصاب لتصل فوق 39 درجة مئوية.
  • احمرار لون الجلد وجفافه.
  • زيادة نبضات القلب.
  • الإغماء.
  • صداع قوي.
  • الشعور بالتعب الشديد.
  • صعوبة التنفس.
  • تكرار التبول. [1]

علاج ضربة الشمس

علاج ضربة الشمس يجب تحت رعاية وإشراف طبي ولحين توفرها على المرافقين للمصاب بضربة الشمس القيام بما يلي:

  • إبعاد المصاب عن مصدر التعرض للشمس وللحرارة.
  • تخفيف ملابس المصاب والتخلص من كل قطعة ملابس غير ضرورية.
  • وضع المصاب تحت لدش أو في بانيو ويجب أن يغمر المصاب بالماء.
  • يجب أن يتناول المريض كميات كبيرة من الماء والسوائل.
  • يجب ألا يعطى المريض أي خافض للحرارة لحين وصف الطبيب لها.

الوقاية من ضربات الشمس

يعتبر الوقاية جزء من طرق علاج ضربة الشمس فبها يتم تجنب إصابة المزيد من الأشخاص لضربة الشمس، ويمكن الوقاية من الإصابة بضربة الشمس عن طريق اتباع ما يلي من الخطوات:

  • ارتداء ملابس خفيفة وواسعة تسمح بالتهوية الجيدة للجسم وتحافظ على حرارته المناسبة والطبيعية.
  • يجب عدم الانتظار في سيارة مركونة في جو حار دون فتح أحد نوافذ السيارة، فالحرارة داخل السيارة تزيد بسبعة درجات عن خارج السيارة.
  • عدم التعرض لأشعة الشمس المباشرة من الساعة 11 صباحا وحتى 3 عصرا لأن الشمس في هذه الأوقات تكون شديدة الحرارة.
  • ارتداء قبعة ووضع الصن بلوك الواقي من الشمس على البشرة بعامل حماية ضد أشعة الشمس يصل لما فوق 30 SPF. [2]

المراجع

  1. medscape.com ، علاج ضربة الشمس ، 23-9-2020
  2. mayoclinic.org ، علاج ضربة الشمس ، 23-9-2020
78 مشاهدة
error: Content is protected !!